تواصل معنا 01092673274

هكذا تكلم زرادشت

تأليف: فريدريك نيتشه

نبذة مختصرة

إن نفس نيتشه التواقة إلى رفض كل صور الضعف والهوان هي التي دعته لأن يطالب بهذا " الانسان المتفوق " " الأكمل " " الأقوي " . ولاشك لدينا " أن المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف " و أن الانسان باني الحضارة والتقدم لابد أن يتصف بالشجاعة والاقدام . ومن ثم لاعزاء لمن يرضون لنفسهم الذل والضعف والهوان بحجة الجنوح إلى السلام والمحبة فى وقت عز فيه وجود المحبة والسلام بين أناس لايعرفون إلا لغة القوة !! والحقيقة أن هذه هى قيمة أفكار نيتشه الجريئة ؛ ففى اعتقادي أن دعوته لارادة القوة والانسان المتفوق لم تكن إلا دعوه لكل مستضعف أن ينفض عن نفسه غبار الضعف والاستسلام ويستبدلهما باستنهاض كل عوامل القوة فى نفسه حتى يكون جديرا بالحياة الكريمة !